Religious Change in Southern Jordan in the Byzantine and Islamic Periods

0

ACOR Proudly Presents:
“Religious Change in Southern Jordan in the Byzantine and Islamic Periods” An ACOR Public Lecture by Dr. Robert Schick on December 10, 2019

About the Lecture:

In the first centuries AD, everybody in the area of Jordan south of the Wadi Mujib were devotees of some Nabataean or Roman religion or another. Christians first appear in the early fourth century and grew in numbers as the pagans largely disappeared by the early fifth century. The Christians formed the overwhelming majority of the population throughout the fifth, sixth and early seventh centuries and continued to thrive for a few generations after the Muslim Conquests of the 630s. As the Muslim population grew and became the majority, the Christians declined and largely faded from view by the ninth and tenth centuries, leaving a Christian population attested in only a few places in the Crusader period. After the Crusades, the Christians dwindled into the minority population found today. This talk seeks to investigate this two-fold change in religious affiliation from paganism to Christianity to Islam within some five hundred years through the analysis of historical sources and archaeological evidence.

About the Lecturer:

Dr. Robert Schick has been working in Jordan since 1980 as an archaeologist and historian, with a focus on the Byzantine and Islamic periods. He has also researched the Islamic sites and monuments in Jerusalem for many years and taught archaeology courses at al-Quds University and Bir Zeit University between 1995 and 1998. He taught Islamic Studies in Hyderabad, India between 2000–2006. Since 2014, he has been based in Germany at the University of Mainz, researching early Christianity in southern Jordan, the topic of this lecture.

التغيير الديني في جنوب الأردن في الفترات البيزنطية والإسلامية: من الوثنية للمسيحية الى الإسلامية 

محاضرة عامة، ألقاها الدكتور روبرت شيك في أكور ،10-12-2019

معلومات عن المحاضرة

 في القرون الأولى بعد الميلاد، كان الناس في منطقة وادي الموجب – جنوب الأردن معتنقي لبعض الديانات النبطية أو الرومانية أو غيرها. ظهر المسيحيون لأول مرة  في أوائل القرن الرابع الميلادي و ازدادوا عددا حتى اختفى الوثنيون إلى حد كبير في بداية القرن الخامس. شكّل المسيحيون الغالبية العظمى من السّكان طوال القرن الخامس والسادس و أوائل القرن السابع واستمروا في الإزدهار لبضعة أجيال بعد الفتوحات الإسلامية في ثلاثينات القرن السادس الميلادي. مع نمو أعداد المسلمين حتى أصبحوا هم الأغلبية، تراجع المسيحيون و تلاشوا  إلى حد كبير في القرنين التاسع و العاشر،  تاركين شواهد لهم في بعض الأماكن التي تعود للعصر الصليبي. تضاءل عدد السكّان المسيحيين بعد الحملات الصليبية حتى أصبحوا من الأقلية السّكانية في الوقت الحالي. تسعى هذه المحاضرة إلى تحقّيق التغيير الثنائي في الانتماء الديني من الوثنية إلى المسيحية إلى الإسلامية خلال حوالي خمسمائة عام من خلال تحليل المصادر التاريخية والأدلة الأثرية 

عن المحاضر

يعمل الدكتور روبرت شيك في الاردن منذ عام 1980  كعالم آثار ومؤرّخ، مع التركيز علی العصور البيزنطية والإسلامية. كما بحث في المواقع والمعالم الإسلامية في القدس لعدة سنوات وكان يُدرس علم الآثار في جامعة القدس وجامعة بيرزيت في الفترة ما بين 1995-1998. قام بتدريس الدراسات الإسلامية في مدينة حيدر آباد في الهند في الفترة ما بين 2000-2006. منذ عام 2014، يقيم الدكتور روبرت في ألمانيا في جامعة ماينز، يبحث في  المسيحية المبكرة في جنوب الاردن، و هو موضوع المحاضرة

For more content such as this, please subscribe to the ACOR Blog and ACOR Youtube account. A recent lecture given in Arabic may be found here

LEAVE A REPLY

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.